منتديات شبكة زاكي

منتديات شبكة زاكي (https://zakicar.com/vb/index.php)
-   قسم : العام (https://zakicar.com/vb/forumdisplay.php?f=36)
-   -   أمراض الشتاء .. انخفاض الحرارة والرطوبة والريجيم القاسي ونوعية الملابس والتدفئة الصنا (https://zakicar.com/vb/showthread.php?t=2850)

الحمامة البيضاء 02-05-2010 03:30 PM

أمراض الشتاء .. انخفاض الحرارة والرطوبة والريجيم القاسي ونوعية الملابس والتدفئة الصنا
 
http://album.m3com.com.sa/showImage/...40869/size/500




http://www.alraimedia.com/Alrai/Reso...02/05/10.2.jpg

جفاف البشرة بفعل مناخ البرد



برودة طقس الشتاء تجعل كثيرا من الناس يعانون بسبب طبيعة الطقس في هذا الفصل من جفاف وانخفاض في درجة الحرارة ونسبة الرطوبة من متاعب الجلد الذي هو اكبر عضو بالجسم وهو الاكثر تأثرا باحوال الطقس في جميع فصول السنة. ويتردد على عيادات المراكز الصحية حالات تعاني من جفاف الجلد ونضوب البشرة والاصابة بالقشب «القشف» وتشقق الجلد والاصابة بالحساسية والشعور بالحكة وظهور «درنات» على الجلد حمراء اللون بما يعرف بارتيكاريا البرد.


http://www.alraimedia.com/Alrai/Reso...cc4040953c.jpg


وبرودة الطقس والصقيع يجعل الاطباء يرون بكثرة حالات تعاني من لسعة البرد وعضة الصقيع.
وتتأثر الشفايف ايضا سلبا ببرودة الحوب حيث تصاب بالتشققات التي يزداد جفافها بلعقها باللسان رغم ان ذلك يرطبها لحظيا.
والسؤال المهم لماذا تحدث هذه التغيرات في الجلد والبشرة في فصل الشتاء من كل عام؟
والاجابة باختصار شديد ان فصل الشتاء برودته وحرارته المنخفضة وجفاف الجو بسبب انخفاض نسبة الرطوبة يجعل الجلد يفقد الماء من طبقاته العليا وعدم انتقال الماء «الرطوبة» من الطبقات الاكثر عمقا إلى سطح الجلد وظاهره.
وبعض العادات التي نتبعها لاتقاء برد الشتاء وطلب الدفء التي يلجأ اليها الكثيرون منا مثل ارتداء الملابس الصوفية والقفازات والجوارب المصنوعة من الصوف والألياف الصناعية فتسبب حساسية الجلد التي تعرف بالحساسية التلامسية، وكذلك استخدام التدفئة الصناعية سواء بواسطة الدفايات او مكيفات الهواء الساخن يعمل على انخفاض نسبة الرطوبة وجفاف الجو المحيط ما يؤدي إلى نشاف الجلد وتشققه والشعور بالحكة، ونتقدم كل عام في فصل الشتاء بوصفة طبية تحافظ على سلامة الجلد ونعومة البشرة.

الجلد هو الغطاء الطبيعي لجسم الانسان وهو الحد الفاصل بين اعضاء واجهزة الجسم الداخلية والوسط الخارجي المحيط ويحميه من اذى العوامل الخارجية ويحفظه من تغيرات درجات حرارة الطقس. والجلد هو اكبر عضو في جسم الانسان ويزن 20 في المئة من جسم الانسان.
متاعب الجلد في الشتاء
تشقق الجلد او ما يعرف بالبشرة الناضبة ينشأ عندما تنخفض درجة الحرارة وتقل الرطوبة فتفقد الطبقات العليا اكبر قدر من الماء فيؤدي ذلك إلى جفاف الجلد والقشب هو اول مظاهر جفاف الجلد في الشتاء وهو ما يعرف بالقشف ويظهر على الاماكن الخارجية من الجلد مثل ظهر اليدين والوجه.
وفقدان المزيد من الماء في الطبقات العليا من الجلد بفعل البرودة وانخفاض نسبة الرطوبة يؤدي إلى تشقق الجلد ونضوب البشرة واحيانا الشعور بالحكة في الجلد.
واذا تفاقمت حالة القشب «القشف» فإنها تؤدي إلى ظهور ما يشبه الجروح على ظهر اليدين تنزف منها الدماء.
أسباب تشقق الجلد
السبب في تشقق الجلد في فصل الشتاء هو فقد الطبقات الخارجية من الجلد للماء وعجز الرطوبة عن الانتقال من الطبقات الاكثر عمقا إلى سطح الجلد وظاهره.
وتوجد عوامل متعددة تعمل على تشقق الجلد مثل كبر السن والشيخوخة فبعد سن الخمسين يقل نشاط وحيوية الغدد الدهنية التي تعطي الجلد نضارته وترطبه وبالتالي تزيد اعراض الجفاف ونضوب البشرة في فصل الشتاء عند كبار السن.
كذلك يعاني من نضوب البشرة وتشقق الجلد الملتزمون برجيم قاس والذين يستخدمون مكيفات الهواء الساخنة لتدفئة المنازل فبالاضافة إلى تسخينها الهواء فهي تجففه وتسلبه طراوته.
واستخدام الصابون القلوي مع الاكثار من الاستحمام بالماء الحار واطالة المكوث فيه الذي يتسبب في ازالة الطبقات الدهنية اولا بأول من على الجلد فيزيد جفاف البشرة ونضوبها وترك الماء يجف على الوجه واليدين.
وكذلك التعرض للبرودة وجفاف الجو وعدم تعرض الجلد للشمس في نهار الشتاء القصير والمعتم وارتداء الملابس الصوفية الخشنة ونقص الاحماض الدهنية عند اتباع رجيم قاس.
الوقاية من تشقق الجلد والقشب
للوقاية من جفاف ونضوب البشرة والقشب «القشف» وتشقق الجلد ينصح بالارشادات الصحية والنصائح الطبية التالية:
• يجب زيادة نسبة الرطوبة في هواء المنزل بما لا يقل عن 40 في المئة وذلك باستعمال المكيف الدافئ مع ادخال تعديلات تحقق زيادة نسبة الرطوبة فإن لم يكن هذا مستطاعا فمن الممكن استخدام مرطب خاص لهواء الغرفة.
• يجب عدم الاغتسال والاستحمام بماء شديد الحرارة وتجنب الصابون القلوي.
• تجفيف الوجه والايدي والاطراف تماما ما بعد الوضوء وعدم تركها تجف على الوجه والبشرة والجلد.
• عدم ارتداء الملابس الصوفية والمصنوعة من الألياف الصناعية لمن يعانون من الحساسية ضد هذه النوعية من الملابس والاقمشة.
• يجب المحافظة على الصحة العامة وتلافي اي نقص في العناصر الغذائية المهمة والفعالة في الطعام الذي يجب ان يكون متوازنا ويحتوي على الفيتامينات والاملاح الحيوية المتوافرة في الخضروات والفاكهة الطازجة.
• تشمل اساليب الوقاية الفعالة استخدام الصابون الرقيق الذي يحتوي على المرطبات مثل الجلسرين وزيوت الحمام الملطفة وانواع من الكريمات التي تساهم في اعاقة تبخر الرطوبة «الماء» من سطح الجلد وتبقي على نعومته وليونته ومرونته وتمنع تشققه وجفافه.
الملابس الشتوية وحساسية الجلد
الملابس الشتوية مصنوعة غالبا من الأصواف والاقمشة المصنعة من الألياف الصناعية «بولي استر - الحرير الصناعي» ونتيجة لطبيعة هذه الاقمشة فهي تصيب الإنسان بحساسية مفرطة خصوصا عند بعض الناس الذين يرتدون هذه الملابس ويستعملون المواد التي تسبب الحساسية لسنوات متوالية دون ان تظهر عليهم اعراض الحساسية ودون اي مشاكل وازعاجات صحية.
ولكن فجأة وعلى حين غفلة يظهر الطفح الجلدي عليهم ويصابون بالحكة الشديدة واحمرار الجلد.
وبعض الناس تنشأ فيهم الحساسية والسبب مجهول لكن دراسات طبية حديثة ترجعها إلى خلل في الجينات الوراثية، ويوجد كثير من المواد نتعرض لها كل يوم في المنزل وفي العمل وفي الاسواق ما يسبب الحساسية المفرطة في الاصحاء.

علاج حساسية الجلد

لعلاج الاصابة بحساسية الجلد الناتج عن ارتداء الملابس الصوفية والملابس المصنوعة من الالياف الصناعية والقفازات والجوارب والكوفية المصنوعة من الصوف والالياف الصناعية ايضا في فصل الشتاء نؤكد انه عند ثبوت انها السبب في هذه الحساسية المفرطة يجب عدم ارتدائها واستبدالها بملابس قطنية على الفور كما تستخدم الكمادات الباردة وغسول كلامينا والمراهم الملطفة والمراهم التي تحتوي على الكورتيزون المائي والادوية المضادة للهستامين ويمكن استخدام مشتقات فيتامين «A».

تشقق الشفاه والتهابها

وتتأثر الشفايف ايضا سلبا ببرودة الجو وانخفاض نسبة الرطوبة ونقص فيتامين «ب» حيث تصاب بالتشققات. ولذلك تحتاج إلى استعمال المرطبات بصفة دائمة عند الاصابة بهذه الحالة مع تجنب لعق الشفاه باللسان لأنه يزيد من جفافها وبالتالي تشققها رغم انه يرطبها لحظيا. وينتشر مرض الانفلونزا في الشتاء بصورة ملحوظة كما اوضحنا في دراسات امراض فصل الشتاء ومع نهاية دور الانفلونزا تصاب الشفايف بفيروس الهربس «قرح حمراء على جانبي الشفايف» وهي سهلة العلاج ويتم شفاؤها تماما.

ارتيكاريا البرد

تظهر درنات جلدية وردية اللون قد تنتج عن حساسية الطعام او تناول بعض الادوية الا انها تحدث عند التعرض لدرجات الحرارة المنخفضة او الاستحمام بالماء البارد.

قدم الخندق

تحدث عند التعرض لأجواء باردة مع انخفاض نسبة الرطوبة وانقباض الاوعية الدموية وبالتالي نقص الدم الواصل للانسجة ويصبح لون الجلد باهتا باردا والشعور بالخدر الا انه مع التدفئة يمكن ان يعود لحالته الطبيعية مرة اخرى.

مرض رينود

يتميز هذا المرض بحساسية الاوعية الدموية الشديدة للبرودة حيث تنقبض محدثة نوبات من الألم ويميل لون الاصابع والاطراف إلى الزرقة ثم الابيض ثم تكتسب اللون الاحمر.
جلد قشر السمكة
وممن يتأثرون ايضا ببرودة فصل الشتاء وانخفاض نسبة الرطوبة المصابون بمرض يعرف بجلد قشر السمكة ويسمى هذا المرض بهذا الاسم لأنه يجعل الجلد شديد الجفاف والصلابة مثل قشور الاسماك. وفي الشتاء مع زيادة جفاف الجو تتفاقم حالة هؤلاء المرضى ويسوء شكل جلدهم إلى حد كبير.


انخفاض درجات الحرارة ولسعة البرد وعضة الصقيع

لسعة البرد من متاعب الشتاء والتي يعاني منها الكثيرون من دون ان يدروا السبب وتشهد المراكز الصحية هذه الايام حالات كثيرة ولذلك نحذر من الاصابة بها في كل عام.
ولسعة البرد تظهر اولا على شكل تورم في الاطراف خصوصا الاصابع والانف وصوان الاذن.
ويصاحب التورم احمرار في الجلد ما يلبث ان يتحول إلى تقرحات مؤلمة ويلاحظ تكرار هذه الظاهرة عند بعض الاسر من دون غيرها عند دخول فصل الشتاء في كل عام.
وسبب حدوث لسعة البرد انه عندما يتعرض الانسان عموما للبرد تنقبض الاوعية الدموية بشكل طبيعي نتيجة هذا البرد ولكن عند هؤلاء الاشخاص يكون انقباض الاوعية الدموية التي تمد انسجة الاصابع والانف وصيوان الاذن بالغذاء والاوكسجين فيحدث نتيجة هذا الانقباض تجمع بعض المواد الناتجة من التمثيل الغذائي «عملية الايض» لهذه الانسجة ما يؤدي إلى التهابها ثم تلفها وتحطيمها.
ونتيجة ما اصاب هذه الانسجة من تلف وتحطيم يظهر الورم على شكل قرح. وعلى الاشخاص المعرضين لهذه اللسعة البردية ان يأخذوا احتياطهم جيدا قبل دخول فصل الشتاء من عام وذلك بارتداء الملابس الشتوية التي تجنب اجسامهم التعرض للبرد الشديد خصوصا في منطقة الجذع، حيث ان منطقة الجذع إذا تمت تدفئتها جيدا تستطيع ان توقف او تقلل الاشارات العصبية التي تؤدي إلى انقباض الاوعية الدموية في الاطراف وكذلك تناول الاطعمة والمشروبات الدافئة والتي تحتوي على سعرات حرارية عالية خصوصا في ايام البرودة الشديدة.
وتحدث قرحة «عضة» الصقيع عند التعرض لدرجات حرارة تقل عن الصفر المئوي لفترة طويلة.
فيحدث ما يشبه التجمد الحقيقي لمناطق الجلد المكشوفة مثل الانف وصوان الاذن والاطراف.
ويصبح الجلد باهتا مع فقدان الاحساس بالمنطقة المصابة وفي الحالات الشديدة يموت الجلد وتحدث الغرغرينا.


الفيتامينات لسلامة الجلد ونضارة البشرة

الفيتامينات مركبات كيماوية معقدة لا يستطيع الجسم ان يصنعها ولكنها ضرورية لجميع التفاعلات الحيوية في الجسم. ويحتاج الجسم للفيتامينات بشكل يومي وبكميات لا تتعدى الميكرو غرام او المليغرام وهذه الكميات توجد في غذاء الانسان سواء كان هذا الغذاء نباتيا او حيوانيا.
ومعظم الناس يتناولون وجبات غذائية متوازنة يستطيعون ان يحصلوا على جميع انواع الفيتامينات من طعامهم فقط.
ونقص بعض الفيتامينات ينتج عنه الاصابة بالامراض والاضطرابات الوظيفية لاعضاء واجهزة الجسم ومنها الجلد الذي هو اكبر عضو في جسم الانسان ويكون الاضطراب الحاصل في الجلد نتيجة نقص فيتامينات معينة.

> فيتامين «A» نقصه يؤدي إلى جفاف الجلد ونشاف البشرة ونضوبها حيث يصبح ملمس الجلد خشنا ويتوافر في الجزر والتمر والخضراوات الورقية والبطاطا الحلوة وهي مصادر نباتية اما المصادر الحيوانية فهي الكبد والزبد والحليب والبيض والاسماك.
> فيتامين «ب» المركب خصوصا حمض النيكوتينك «النيسين» ويتوافر في اللحوم والاسماك والحبوب الكاملة وبعض المكسرات ويؤدي نقصها إلى الاصابة بالبلاجرا حيث يصاب الجلد بالالتهابات والتشقق والنضوب.
> فيتامين «C» ويسمى بحمض الاسكورييك ويوجد في المصادر النباتية مثل الليمون والبرتقال والطماطم والجوافة والكيوي والخضراوات الورقية ونقصه يسبب عدم التئام الجروح والنزف في الجلد من الاوعية الدموية الضعيفة وظهور الكدمات التلقائية على الاطراف بل ومن الممكن حدوث نزيف حول بصيلات الشعر.

> فيتامين «B6» يؤدي نقصه إلى الالتهابات الجلدية ويوجد في الخضراوات والحبوب واللحوم.
> معدن الكالسيوم: نقصه يؤدي إلى فقدان الشعر وجفاف الجلد والاظافر لتصبح هشة ومن السهل تكسرها ويتوافر في كثير من الاغذية مثل الحليب والاجبان والبيض والحبوب والبقول والمكسرات.


أربعة أكواب من القهوة تحمي من الزهايمر



http://www.alraimedia.com/Alrai/Reso...3bc1904c66.jpg

كشفت دراسة علمية جديدة ان تناول ما بين ثلاثة إلى خمسة اكواب من القهوة يوميا وفي فترة منتصف العمر يخفض احتمالات الاصابة بمرض الزهايمر عند التقدم في السن بواقع الثلثين «اي 3/2 66 في المئة».
وتطالعنا الدراسة الاخيرة بفوائد القهوة بعد فترة وجيزة من اعلان نتائج بحث بريطاني يفيد بان الاستهلاك المفرط للكافيين قد يؤدي إلى الاصابة بالهلوسة.
واستجوب باحثون من فنلندا والسويد «1500» شخص في منتصف العمر من الجنسين حول عادات استهلاك المنبهات من شاي وقهوة على مدى 21 عاما.
وعقب تلك الفترة ظهرت 61 حالة عنه «demenia» بين المجموعة وفق الدراسة المنشورة في دورية «الزهايمر».
واظهرت التحاليل ان مستهلكي القهوة باعتدال هم الاقل احتمالا للاصابة بالعتة.
وبلغت احتمالات الاصابة بين من يحتسون حتى كوبين من القهوة يوميا نسبة الثلث.
وكان بحث علمي اعلنت نتائجة للتو تفيد بان احتساء ثلاثة اكواب من القهوة الطازجة في اليوم يزيد مخاطر الاصابة بالهلوسة بواقع ثلاثة اضعاف.
ومن المعروف ان الزهايمر داء يصيب المخ ويتطور بفقد الانسان ذاكرته وقدرته على التركيز والتعلم وقد يتطور ليحدث تغييرات في الشخصية المريضة ويصبح اكثر عصبية او قد يصاب بالهلوسة او حالات من الجنون الموقت.


هل تعلم

تحديد التحديات الصحية
في مصر

افادت نتائج المسح السكاني الصحي لمصر عام 2008 اصابة عدد كبير من المواطنين بفيروس الكبد الوبائي «C» بالاضافة إلى انتشار واسع للامراض غير المعدية مثل السرطان والسكري وارتفاع ضغط الدم بينما حدث انحسار الامراض المعدية مثل شلل الاطفال والملاريا والسل.
وتأكد بشكل رسمي اصابة 9 ملايين مواطن بالالتهاب
الكبدي الوبائي «C» بواقع 9.8 في المئة من اجمالي نسبة السكان.
واعلن وزير الصحة المصري الدكتور حاتم الجبلي: «نحن امام ثلاثة تحديات اولها ختان الاناث والثاني هو انفلونزا الطيور والتحدي الثالث هو مشكلة التدخين فالتحدي الاول ختان الاناث الذي انخفض من نسبة 82 في المئة عام 1995 إلى 63 في المئة هذا العام».
اما التحدي الثاني فـ«انفلونزا الطيور» الذي اظهر المسح فاعلية حملات التوعية والاعلام الصحي عن المرض حيث ان 49 في المئة من السيدات والرجال في الفئة العمرية 59 - 15 عاما ابدوا معرفة بالمرض ورغم ذلك فإن اسرة واحدة من كل خمس اسر مصرية مازالت تحتفظ بالطيور.
بينما يبقى التدخين اخر هذه التحديات حيث ارتفعت نسبة استخدام منتجات التبغ بين الرجال حيث بلغت حوالي 40 في المئة مقارنة بأقل من واحد في المئة بين السيدات لكنه يتعرضن لمخاطر التدخين السلبي حيث افادت 4 سيدات من كل 10 شملهن البحث انهن يعيشن في اسر بها على الاقل فرد واحد مدخن».


سبع وسائل
للإقلاع عن التدخين

قالت لجنة تابعة للسلطات الصحية الاميركية في تقرير لها ان هناك عدة وسائل علاجية للتخلص من التدخين.
واعدت لجنة تتألف من 24 شخصا متخصصة في معالجة الادمان على التدخين تقريرا بعنوان «معالجة الادمان والاعتماد على التبغ 2008» وذلك بعد الاطلاع على اكثر من ثمانية آلاف وسبعمئة بحث ومقال نشرت في الفترة ما بين عامي 1995 - 2007.
وذكرت اللجنة سبعة علاجات تمثل بدائل لمادة النيكوتين الموجودة في التبغ وهذه العلاجات هي:
• علكة او لبان النيكوتين
• رذاذ الانف
• رذاذ الفم
• لاصقة النيكوتين الجلدية
• حلوى النيكوتين
• اقراص تحت اللسان تعرف بالبيوبر وبيون
• عقار خال من النيكوتين يعرف باسم فارنيكلاين


الساعة الآن 02:07 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir